الأرشيف

 مصدر سياحي مصري .. ينفي إشاعة “حفل بن زايد في العلمين ” ويقول ” نتمناها “

نفى مصدر سياحي مسئول ، ما أشارت اليه ونشرته بعض المواقع الإخبارية نقلا عن وسائل التواصل الإجتماعى بشأن ماتردد عن احتضان الساحل الشمالي وتحديدا منطقة مراسى العلمين بسيدي عبد الرحمن لحفل زفاف نجل الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبى  نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي  ،ومؤكداً على  إنها شائعة يمكن إدراجها تحت الشائعات ذات الأمنيات والأحداث السعيدة والتي قد يتمناها البعض حدوثها .

وأكد المصدر أن ما تناولته المواقع سواء الإخبارية أو وسائل التواصل الإجتماعى من تفاصيل دقيقة عن حفل الزفاف المزعوم ولايمت للحقيقة بصلة مطلقاً  ، وخارج عن سياق المصداقية ، موضحا أنه ما تضمنته هذه المواقع حول حفل الزفاف وتفاصيله وفقا لما تم تداوله  يعتبر من نسج الخيال لمطلق هذه الشائعة.

وذكر المصدر السياحي أن الصور التي أشارت إليها تلك الشائعة عمرها أكثر من عامين كما إن مثل هذه الحفلات لما تتضمنها من وجود شخصيات مسئولة في الدول لا يُعلن عنها بالطريقة التي تناولتها وسائل التواصل الإجتماعى ، كما سيكون للجهات المصرية بمختلف نشاطاتها التدخل في هذا الأمر لكونه يقع هذا الحدث على أراضيها ويجب أن يتم تأمينه بطريقة خاصة.

ودعا المصدر الإعلاميين والصحفيين الذين انساقوا وراء تلك الشائعة وتداولوها وروجوا لها عير منصاتهم الإخبارية، إلى أهمية تواخي الحذر من ترديد  شائعات تكون مغلوطة هدفها ريما تشكيل رأى عام ضد النظام خاصة فيما تم سرده من تفاصيل غير حقيقية حول الزفاف من نوعية الطعام المقدم والورود وغير مما ذكرت في قلب  الشائعة.

ولم يتسنى "للسائح العربي "التأكد من صحة المعلومات الواردة  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى