الأرشيف

مقصد سياحي.. السعودية تفتتح أكبر بنك نخيل في العالم

أعلن مدير عام مركز النخيل والتمور في الأحساء، المهندس خالد الحسيني، أمس، إتاحة أكبر بنك أصول وراثية لنخيل التمر في العالم للزوار والسياح، ليكون إحدى محطات مسار السياحة الزراعية في واحة الأحساء الزراعية، لما له من دور كبير في التطور الزراعي، وإثراء التجربة العلمية، وإتاحة أصناف النخيل الوطنية والدولية أمام السائح، بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة مثل المحافظة، ووزارتي السياحة والزراعة، والأمانة، والمؤسسة العامة للري.

أعلن مدير عام مركز النخيل والتمور في الأحساء، المهندس خالد الحسيني، أمس، إتاحة أكبر بنك أصول وراثية لنخيل التمر في العالم للزوار والسياح، ليكون إحدى محطات مسار السياحة الزراعية في واحة الأحساء الزراعية، لما له من دور كبير في التطور الزراعي، وإثراء التجربة العلمية، وإتاحة أصناف النخيل الوطنية والدولية أمام السائح، بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة مثل المحافظة، ووزارتي السياحة والزراعة، والأمانة، والمؤسسة العامة للري.

جاء ذلك بالتزامن مع نيل البنك شهادة «غينيس» للأرقام القياسية العالمية، إذ يحتوي على أكثر من 127 صنفا وطنيا ودوليا، ليصبح رسميا الأول في العالم، إذ يعمل البنك على تكوين قاعدة بيانات لها، وتصنيفها، مورفولجيا وفسيولوجيا، وتأصيلها، والمحافظة عليها من الانقراض.

وأضاف «الحسيني» أن المركز يعمل على تحقيق أحد أهم المرتكزات والأهداف الإستراتيجية في مجال النخيل والتمور، التي تتمثل في تحسين إنتاجية النخيل، وجودة التمور، وخلوها من الملوثات، والاهتمام والوقاية من «سوسة النخيل الحمراء» والآفات الأخرى ومكافحتها، والزيارات الميدانية المكثفة للمزارع، وإجراء التجارب البحثية التطبيقية في مجالات الري والتربة والوقاية والإنتاج، فضلا عن إجراء تجارب ودراسات لمنتجات جديدة من الصناعات التحويلية من النخيل والتمور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى