صفعة جديد لـبوينج .. إيرباص تفوز بطلبية صينية من 300 طائرة

خسائر جمة تكبدتها شركة بوينج، الأمريكية، منذ سقوط الطائرة التابعة للخطوط الإثيوبية، من طراز 737 ماكس8، فى وقت سابق من الشهر الحالى، والتى أسفرت عن مقتل جميع من كانوا على متنها، غير أن الخسائر لم تقتصر على ما فقدته أسهمها فى البورصة التى تراجعت بنسبة 18% وفقدت أكثر من 40 مليار دولار من قيمتها السوقية.

 

غير أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، فيما يمكن وصفه "مصائب قوم عند قوم فوائد"، إذ وقعت منافستها الرئيسية الأوروبية "إيرباص" صفقة بعشرات المليارات من الدولارات، أمس الأثنين، لبيع 300 طائرة إلى الصين فى إطار حزمة تجارية تتزامن مع زيارة الرئيس الصينى شى جين بينج، إلى أوروبا، وهو ما يمثل رقما قياسيا لطلبيات الطائرات الصينية كانت تحمله منافستها بوينج.

 

وتشمل الصفقة المبرمة بين إيرباص ووكالة المشتريات الحكومية الصينية شركة توريدات الطيران الصينية القابضة، التى كثيرا ما تنسق صفقات تتصدر عناوين الأخيار أثناء الزيارات الدبلوماسية، 290 طائرة من طراز A320 وعشر طراز A350 عريضة البدن. وقال مسئولون فرنسيون إن الصفقة تساوى نحو 30 مليار يورو بالأسعار المعلنة، وعادة ما يقدم صناع الطائرات تخفيضات كبيرة.

 

وكانت الصين أول دولة تعلق تحليق الطائرات بوينج طراز 737 ماكس بعد تحطم الطائرة التابعة لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية والتى راح ضحيتها 157 شخصا، إذ جاء الحادث المأسوى بعد أقل من ستة أشهر من تحطم طائرة إندونسية من الطراز ذاته ومقتل جميع ركابها الـ189.

 

  

  


أترك تعليقك