جزيرة في بريطانيا معروضة للبيع مقابل ربع مليون جنيه استرليني فقط

هبطت على سوق العقار في بريطانيا فرصة نادرة الحدوث تتمثل في جزيرة مذهلة وساحرة تحتوي على بحيرة خاصة معروضة للبيع بأكملها مقابل مبلغ مالي زهيد نسبياً، وهو 250 ألف جنيه إسترليني (309 آلاف دولار أميركي) فقط.

وبهذا المبلغ يكاد المشتري لا يستطيع الحصول على منزل صغير في منطقة رخيصة داخل العاصمة البريطانية لندن، حيث وصل متوسط أسعار المنازل السكنية في لندن مطلع العام الحالي 2020 إلى 672 ألف جنيه استرليني، كمتوسط سعري، ما يعني أن المنزل المتواضع في لندن يبلغ ثمنه ضعف المبلغ المطلوب لجزيرة بأكملها، بما فيها بحيرتها الخاصة وشواطئها الساحرة.

وحلت جزيرة "لينغا" وهي واحدة من مجموعة جزر "شيتلاند" على سوق العقارات في بريطانيا معروضة للبيع مقابل ربع مليون جنيه استرليني فقط، وتقع هذه الجزيرة في مقاطعة اسكتلندا شمالي بريطانيا، وتبلغ مساحتها 65 هيكتاراً (263 دونماً)، بحسب المعلومات التي أوردها تقرير نشرته جريدة "الصن" البريطانية واطلعت عليه "العربية.نت".

ويأتي عرض هذه الجزيرة الساحرة للبيع في السوق بالتزامن مع إجراءات الحجر الصحي التي يخضع لها الكثير من الناس في بريطانيا والعالم، حيث تشكل فرصة نادرة للراغبين بتوفير مكان آمن ومعزول عن العالم الخارجي وبعيد عن أي فرصة لانتشار فيروس "كورونا" الذي بات يهدد البشرية بأكملها ويمثل رعباً للناس أينما كانوا.

وتقول "الصن" إن هذه الجزيرة البعيدة يمكن أن تكون مكاناً مثالياً للمشترين الراغبين بالابتعاد عن حياة المدن المكتظة والتي تسبب لهم التعب والأذى.

وبحسب المعلومات المتوافرة عن الجزيرة المعروضة للبيع فإنها تتميز بوجود بحيرة تبلغ مساحتها هيكتارين فقط، وهي جزيرة غير مأهولة لكنها مملوكة منذ العام 1934 لعائلة سنكلير.

وتشير جريدة "الصن" إلى أن "الجزيرة المعروضة للبيع تعتبر الآن مكانا مثالياً للعزل بالنسبة لمن سيشتريها، كما أنها تشكل فرصة لبناء مستوطنة صديقة للبيئة على قطعة صغيرة من الأرض".

ويرى تقرير الصحيفة البريطانية أن من الممكن أن تتحول هذه الجزيرة الى "جنة صغيرة"، حيث كل ما يحتاجه الشخص هو أن يمتلك قارباً خاصاً حتى يتمكن من التحرك من وإلى الجزيرة في أي وقت يريد.


أترك تعليقك