تصميم مطعم بريطانى يدعم التباعد الاجتماعى

أعادت معظم الدول حول العالم افتتاح المطاعم مرة أخرى بعد إغلاق دام لعدة أشهر، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، مع الالتزام بتطبيق إجراءات الوقاية من كورونا والتى منها ارتداء قناع الوجه والتباعد الاجتماعى، ومن هنا جاءت فكرة افتتاح مطعم جديد في فندق وسبا سانت موريتز في كورنوال ببريطانيا، والذى من المقرر أن يفتتح اليوم، والذى يعتبر أول مطعم مصمم وفقاً لشروط تطبيق التباعد الاجتماعى، مع الالتزام بقواعد الوقاية الأخرى، وفقاً لما ذكره تقرير منشور بموقع صحيفة "مترو" البريطانية.

يحتوي المطعم، المسمى "The Anti-Social Club "، على 16 غرفة منفصلة، يحتوى كلاً منها على طاولة بمقاعد، مما يسمح للزبائن بالجلوس داخل غرفة منفصلة عن الزبائن والموظفين الأخرين، مما يساعد على منع انتقال العدوى وسوف يتم تقديم الطعام من خلال فتحات في كل غرفة من قبل موظفين يرتدون أقنعة الوجه، وأشار التقرير إلى إن المطعم يستوعب  ما يصل إلى 96 زبون، وسيتمكن النزلاء في الفندق والزبائن من الخارج، حجز الأماكن خلال هذا الأسبوع، للالتزام بالأعداد المحددة، حيث يستوعب فقط 30 % من الزبائن منعاً للتجمعات، وفى نفس الوقت إتاحة الفرصة لخدمة النزلاء الأساسين داخل الفندق وتنفيذ التباعد الاجتماعى، الذى يتطلب الالتزام بمسافة متر بين كل شخص وأخر.

وأشار التقرير إلى أن الفندق توصل لفكرة مطعم التباعد الاجتماعى، لتقليل أعداد الزبائن من خلال تخصيص 16 غرفة طعام فردية،  بالإضافة إلى إمكانية الزبائن تناول وجبات الطعام في أكواخ، كما سيقوم الموظفون بتوصيل الطعام للزبائن قبل وصول العشاء لتجنب أي اتصال أو إختلاط، للالتزام بقواعد التباعد الاجتماعى، ومنع التجمعات داخل المطعم، بالإضافة لإلزام الزبائن بارتداء الأقنعة عند الدخول والخروج من المطعم مع الإهتمام بغسل اليدين ومراعاة نظافة وتطهير المطعم.


أترك تعليقك