كيف تحمى نفسك من فيروس كورونا عند الإقامة في الفنادق؟

الحماية من فيروس كورونا عند الإقامة في الفنادق يمكن أن تستمر الفيروسات، على الأسطح لساعات أو أيام، ونظرًا لأنه من المستحيل معرفة ما إذا كان الشخص الذي بقي في نفس غرفتك كان مصابا أو لا، فمن الأفضل أن تكون استباقيًا بمسح الأسطح بمنظف مطهر وزيادة ممارسة نظافة اليدين، تجنبا للإصابة بالمرض.

 

اتبع قواعد النظافة   

اغسل يديك بمجرد الدخول إلى غرفتك، فمن المحتمل أن تكون قد لمست مقابض الأبواب وأزرار المصعد وربما استخدمت وسائل النقل العام، وكل هذه النقاط المعرضة للمس باليد، هي الأماكن التي قد تبقى الجراثيم عليها.

ويظل غسل اليدين هو أفضل دفاع لك للوقاية من العدوى، وتذكر دوما أن يكون معك المناديل المطهرة الخاصة بك، وإن كان من الأفضل أن تحضر وسادتك الخاصة أيضًا، لأن وسائد الفنادق يمكن أن تكون مليئة بالحساسية.

 

استخدم المطهرات ستجد غرفة الفندق نظيفة ومرتبة عند وصولك، لكن هذا لا يعني أن العاملات قد قاموا بتنظيف عميق لجميع الأسطح، ولتكون آمنًا، استخدم المواد المطهرة، وركز على تطهير الأسطح المعروفة بأنها الأكثر استخداما من قبل المسافرين الأخرين، مثل جهاز التحكم عن بعد، ومفاتيح الإضاءة، ومفاتيح مصباح السرير، وساعة المنبه، والهاتف، وأي سطح يتم لمسه بشكل متكرر.

 

تجنب استخدام الأغطية

إذا كنت تعتقد أن الاسرة أمنة تماما بسبب تغيير البياضات بشكل متكرر، ففكر مرة أخرى، خاصة أنه عادة ما يتم غسل الملاءات والأغطية في بعض الأحيان، ولكن نادرًا ما يكون بين الضيوف، وتشير تقارير مختلفة إلى أنه لا يتم غسل أغطية أسرة الفندق إلا أربع مرات في السنة، وعندما تبدأ في التفكير في كل الأشياء التي قد يضعها الناس على هذه الأسرة، مثل الحقيبة على سبيل المثال، تبدأ حقًا في التشكك في النظافة.

 

لا يتم تصميم العديد من ألحفة الفندق للغسيل الروتيني أو لا يتم استخدام المطهرات في الغسيل، لذا يوصيك الخبراء بعدم استخدامها، لتجنب الاتصال المحتمل بأي عوالق تحمل الجراثيم، وإذا كنت من الأشخاص الذين يشعرون بالبرودة بشدة، فاحزم بعض الأغطية المريحة لإقامتك في الفندق.

  وبشكل عام، يُعتقد أن فيروس كورونا ينتقل بشكل شائع عن طريق الاتصال من شخص لآخر، ومن المؤكد أن هناك فرصة للإصابة بالفيروس من خلال ملامسة الأسطح الملوثة، لكن طبقًا لمركز السيطرة على الأمراض، لا يُعتقد أن هذه هي الطريقة الرئيسية لانتشار الفيروس.

ومع ذلك، تشير دراسة في جامعة أريزونا إلى أن مسئولي النظافة في الفندق، قد لا يستخدمون منتجات مطهرة مناسبة أو أدوات تنظيف يمكن التخلص منها، حيث يمكن للإسفنج والأدوات القابلة لإعادة الاستخدام نشر الملوثات في غرف متعددة، لذا فيجب توخي الحذر، ومداومة استخدام المواد المطهرة الخاصة بك بجميع الأسطح والأدوات التي قد تستخدمها في الفندق.


أترك تعليقك