شاهد.. كومو.. البحيرة الرومانسية

 بحيرة " كومو" الإيطالية..هى تلك المواقع الساحرة التي نقرأ عنها في الروايات والأساطير، فهي مدهشة وحالمة، مما يجعلها واحدة من أشهر البحيرات الرومانسية في العالم، والبحيرة التي تطل على عدة مدن هادئة منها بيلاجيو وفارينا وترامييسو.

هي بحيرة جليدية في لومبارديا بإيطاليا. و ثالث أكبر بحيرة في إيطاليا ، بعد بحيرة غاردا و بحيرة ماجيوري وهي واحدة من أعمق البحيرات في أوروبا . ترجع شعبية بحيرة كومو أساسا للأرستقراطيون والأغنياء الذين قدموا لها منذ العصور الرومانية، وهي الآن نقطة جذب سياحي شهير جدا والتي تضم العديد من الأحجار الكريمة والفنية والثقافية

   ضفاف البحيرة شهيرة بالفلل والقصور العديدة مثل فيلا أولمو و فيلا كارلوتا   وحاليا العديد من المشاهير يمتلكون أو امتلكوا في السابق منازل على ضفاف بحيرة كومو أمثال مادونا، جورج كلوني، رونالدينهو، سيلفستر ستالون، ماثيو بيلامي ، جياني فيرساتشي، بين سبايز‏

 وبحيرة كومو تعتبر على نطاق واسع على أنها واحدة من أجمل البحيرات في إيطاليا "Y" تتشكل هذه البحيرة على شكل حرف الفرع الشمالي يبدأ في بلدة كولكو ، في حين أن بلدات كومو و ليكو تقعان في نهايات فروع جنوب غرب وجنوب شرق على التوالي  وتقع البلدات الصغيرة بيلاجيو  و ميناجيو  و فارينّا عند تقاطع الفروع الثلاثة للبحيرة ,  حيث تعمل خدمة القوارب فيما بينهم

يغذي بحيرة كومو نهر أدا  الذي يدخل في البحيرة قرب كولكو ويتدفق عبرها إلى ليكو. هذا التشكل الجيولوجي يجعل فرع جنوب غرب البحيرة طريق مسدود عند كومو تقع الجبال بين الذراعين الجنوبيين من البحيرة - كومو وبيلاجيو وليكو ويعرف باسم مثلث لاريانو ,  وفي قلب المثلث تقع بلدة كانزو

  اسم البحيرة باللاتينية هو لارياس، ولكن نادراً ما يتم استخدام هذا الاسم؛ فإنه عادة ما تسمى بحيرة من كومو كما في الكتيبات الإرشادية للبحيرة. يأتي اسم البحيرة مشتق من مدينة كومو، والمعروفة كانت عند الرومان باسم كوموم فيلات البحيرة   البحيرة معروف بالفيلات الجذابة التي أقيمت على ضفافها، حيث بنيت منذ أسس بلينيوس الأصغر الكوميديا والتراجيديا  والعديد من الحدائق الرائعة التي تستفيد من المناخ المعتدل الناجم عن وجود استقرار من 22.5 كيلومتر مكعب من مياه البحيرة ، والتي تمكن من عيش النباتات الاستوائية وكذلك النباتات المعتدلة   فيلا كارلوتا ، والتي بنيت عام 1690 للميلاني الماركويسجورجو كليريسي. وتحتل أكثر من 70000 متر مربع في تريميزو مقابلة لشبه جزيرة بيلاجيو     يوجد بها حديقة إيطالية ، بالإضافة للدرجات والنوافير والتماثيل التي تزين المكان  الفيلا اليوم تشمل على متحف للأدوات الزراعة بالإضافة إلى أعمال نحت مهمة لأنطونيو كانوفا وأيضا للويجي أككويستي 

  فيلا ديستي، والتي تقع في سيرنوبيو  بناها الكاردينال جليو تولوميو  عام 1568 والذي هو من أهالي البلدة. وبين عامي 1816 و 1817 أصبحت الفيلا منزلا للملكة كارولين  زوجة جورج الرابع ملك المملكة المتحدة حينها


صور مرتبطة

أترك تعليقك