عوض الله : " تايم" تتوسع عالمياً والسوق السعودي "نحن أولى به " ونحضر لمفاجأة

 

  لفت نظري  جناح  كبير للغاية في الصالة المخصصة للفنادق العالمية بسوق السفر العربي  الأخير وبحاسة الصحفيين  أردت  مقابلة المسئول عن  الجناح وظننته لشكة أجنبية  ولكن كانت المفاجأة انه لرجل مصري صعيدي  يعمل في إدارة  الفنادق .. وعرفني عليه احد الأصدقاء من لندن وقابلته وسررت أكثر لأنه صعيدي  من جنوب مصر.

هو متمرس دولي في قطاع الفنادق مع أكثر من 30 عامًا من الخبرة،عمل مع شركات الضيافةالعالمية الرائدة 

باغته بسؤال اهذه السلسلة العالمية لك ؟ ضحك وقال نعم لي مع شركاء وآثر أن نجلس  سويا ليحكي  القصة  من بدايتها .

 رحلتي

 يضحك عوض الله ويقول ذكرتني  وبالصعيدي يقولها " شف يا سيدي " بدأت  في مجموعة موفنبيك، عملت في كافة الأقسام الفندقية من المطبخ إلى خدمة الغرف وتنظيف الغرف،  وسافرت سويسرا، وأصبحت رئيس قسم وعمري 25  عام ، ثم عملت في مجموعة هيلتون  ثم  مجموعة روتانا الفندقية، وفي النهاية في تايم للفنادق  وسأعمل طول ما بقي لي عمر لان تصبح الأولى عالميا بمشيئة الله.

 يقول محمد عوض الله الرئيس التنفيذي لمجموعة "تايم"العالمية وهي مجموعة خاصة بالفنادق بمشاركة اماراتية...  سأبدا بدبي تلك الأيقونة العربية  التي  غيرت مفاهيم اللعبة  السياحية في الشرق الأوسط  .

 يشرح عوض الله   كيف أصبحت دبي ويأخذ نموذج بسوق السفر  ويقول ان سوق السفر هنا بدبي هو الأضخم في صناعة السفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط  لماذا ؟  بسبب حضور المتخصّصين والخبراء في صناعة الضيافة والسفر والسياحة على مستوى العالم  ويلفت عوض الله  أن كل خبير لا يأتي بمفرده بل بمساعديه اوممثلي شركته إضافة إلى حضور عدد كبير من الصحافيين من الدول العربية والأجنبية

 ويوضح عوض الله ان السياحة العربية هامه للغاية لمصر ولكل دولة جاذبة للسياحة  والاهم في هذا الامر كما يشير عوض الله استهداف العائلات العربية عموما والخليجية  فهي " الزبدة " بالنسبة لكل شركات السياحة بل و الفنادق لذلك سعت هيئات السياحة ووكالات السفر العربية إلى استقطاب السائح الخليجي عبر برامج تحفيزية وعروض ترويجية وتوفير معايير السياحة  العائلية

طريق صعب

   قلت  له ؟ وماذا عن بلدك ... رد  عوض الله  بلهجته الصعيدية ؛ مصر هذه "حدوته " ثانية  .. صدقني لو قلت لك مصر هاتكون  حاجه مختلفة كليا في المستقبل،ربما لن تصدقني وستقول إنني  أدافع عن هذا أو ذاك ؛ولكن شهادتي لله واعرف إننا نعاني جميعا ألان،ولكن  كما بدأت قصتي في العمل السياحي، مصر تبدأ ،مع اختلاف التشبيه واقصد  المعاناة؛ فالإنسان عندما يعاني،ويتعب ويواجه الصعوبات تأكد كل التأكيد إن ربنا لن يخذله أبدا طال الوقت أو قصر ،وكذلك مصر "لأنه عاد مفيش اختيار "

تايم فى الشركة الأوسط ؟

تم تأسيس شركة تايم في عام 2012 مع الاشقاء في الإمارات ، كانت البداية  بفندق 4 نجوم ،وصعدنا  تدريجيا إلى أن قررنا ننتقل إلى ربوع الوطن العربي فكانت البداية بمصر والمملكة العربية السعودية والدمام والخبر والرياض، ونتمنى أن ننتقل إلى إنجلترا وفرنسا في الأيام القادمة ونحضر لمفاجاة  قادمة .

شركة تايم تختلف عن بقية الشركات التي تدير الفنادق، فهناك خدمات إضافية لا يجدها السائح العربي في الشركات الأجنبية هذه الخدمات تكمن في تحقيق متطلباته العائلية او الشخصية او الأسرية  وليس لنا حدود في الإنفاق على هذه الأمور فالضيف أولا .

 يوضح عوض الله  أن الشركة تملك 17 فندقا عالميا  بمحفظة 2250 غرفة  وسيتم افتتاح 5  فنادق هذا العام في الإمارات والخبر والدمام ونحن اولى بالسوق السعودي  وايضا سنفتتح  في رأس صدر وبالتالي سيصل عدد الغرف إلى 3200 غرفه بزيادة نمو 15 %  .

 رسالتي للمسئولين بالسعوديين

 أقول لهم عندكم أمير شاب  أعطوه فرصته ليحقق مستقبل كبير للسعوديين ،وينفذ كل ما يفكر فيه الشعب السعودي ،وأنا أرى هذا الرجل يمشى بخطى سليمة تجعل المملكة تتقدم 20 عاما إلى الإمام وكل هذا الأمور لا تأتى إلا بالصبر والمثابرة ،كما انصح المسئولين في السياحة السعودية ؛مراجعة طريقة تقديم الفيزا والتسريع بالفيزا السياحية ،بالإضافة إلى الاهتمام بتدريب الشباب وانشاء المدارس الفندقية المميزة والمتخصصة 


صور مرتبطة

أترك تعليقك