طيران السلام العماني إلى الدمام خلال أسبوعين

اعلن الكابتن محمد أحمد الرئيس التنفيذي لطيران السلام، أن الشركة ستدشن في النصف الثاني من شهر نوفمبر المقبل محطتين جديدتين هما محطة الدمام بالمملكة العربية السعودية ومحطة كولومبو بجمهورية سيرلانكا.

 وقال الرئيس التنفيذي لطيران السلام في تصريح لوكالة الأنباء العمانية، إن الشركة ستبدأ في الخامس عشر من شهر نوفمبر المقبل بتسيير أولى رحلاتها المباشرة إلى الدمام بواقع ثلاث رحلات في الأسبوع، فيما تسير أولى رحلاتها المباشرة إلى كولومبو في الرابع والعشرين من نفس الشهر بواقع أربع رحلات في الأسبوع.

 وأوضح إن السياسة المتبعة لدى الشركة تتركز في تغطية كافة عواصم دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك بسبب التواصل والحركة السياحية والتجارية وبالتالي عند تدشين محطة البحرين في 14 نوفمبر المقبل تكون الشركة قد غطت كافة دول مجلس التعاون، مشيرًا إلى أن الشركة تقوم بتسيير 90 رحلة في الأسبوع من مسقط إلى دول المجلس.

وأضاف أن طيران السلام قد تمكن خلال الأشهر التسعة الماضية من نقل مليون مسافر عبر طائراته السبع التي يسيرها إلى 26 محطة ومن المتوقع أن ينقل بنهاية العام الحالي مليونا و300 مسافر.

وأكد الرئيس التنفيذي لطيران السلام أن الشركة ستتمكن خلال عام 2020 من نقل 3 ملايين مسافر خاصة مع بدء استلام الطائرة الثامنة في شهر نوفمبر المقبل واستلام طائرتين جديدتين في عام 2020 وتدشين المزيد من المحطات الجديدة بعد الحصول على الموافقات الرسمية من تلك الدول.

وقال الكابتن محمد أحمد إن نسبة الأشغال في الشركة خلال العام الحالي وصلت إلى 85 بالمائة حيث يتكون أسطول الشركة من سبع طائرات من الطراز إير باص 320، مشيرًا إلى أن الشركة تعتبر من أكبر المشغلين لطائرات الإيرباص 320 نيو بالشرق الأوسط حيث ستشكل 70 بالمائة من أسطول الشركة بنهاية هذا العام.

وحول نسبة الالتزام في الاقلاع والهبوط، أوضح الرئيس التنفيذي لطيران السلام أن فريق الشركة تمكن من الوصول إلى 90 بالمائة وهذه نسبة عالية جدا على مستوى العالم حيث كان للطائرات الجديدة دور كبير في الالتزام بالوقت.

وعن المحطات السياحية التي دشنها طيران السلام هذا العام، أكد أن الشركة توفقت في تدشين محطة إسطنبول التي لاقت اقبالا كبيرا من قبل المسافرين العمانيين ومحطة طرابزون التي وصلت نسبة الاشغال فيها إلى 99 بالمائة الأمر الذي استدعى زيادة عدد الرحلات من رحلتين في الأسبوع إلى أربع رحلات.

وأكد أن نتيجة الإقبال الكبير من المسافرين العمانيين على السفر إلى جمهورية تركيا فإن طيران السلام سوف يكرر التجربة مرة ثانية خلال العام المقبل بإعادة افتتاح خط مسقط – طرابزون.

وأوضح أن الشركة تدرس حاليًا عددا من العقود للرمز والمشتركة مع شركات طيران عاملة بالمنطقة من أجل مقابلة الطلب المتزايد من المسافرين بالسفر إلى محطاتها.

وأكد الكابتن محمد أحمد الرئيس التنفيذي لطيران السلام أن الشركة ملتزمة بتوظيف وتدريب العمانيين حيث وصلت نسبة التعمين إلى 65 بالمائة وهناك مجموعة كبيرة من العمانيين هم قيد التدريب في برامج تدريبية لشغل وظائف مهمة في الشركة كالطيارين والمضيفين.


أترك تعليقك