سلوفينيا الساحرة .. أجمل وجهة سياحية فى الربيع .. صور

 سلوفينيا.. احدى الدول الاوروبية الحديثة فى السياحة .. تقع جنوب ​النمسا​ وشمال ​كرواتيا.. ويحدها من الغرب ​إيطاليا​ كما أن لها حدوداً مع ​المجر​ شرقاً.. اصبحت سلوفينيا محط انظار السائحين على مدار أيام السنة سواء في الصيف او الشتاء.. وذلك حيث يوجد بها الكثير من المحميات الطبيعية ذات المناظر الخلابة. بالاضافة الى الأنهار والغابات والجبال وعلى رأس هذه المناطق الكهوف التي تستهوى السائحين بمختلف أعمارهم وجنسياتهم. اما اذا كنت من محبي المغامرات والتخييم فستكون السياحة في سلوفينيا هي المحطة المناسبة لك.

فإليك قائمة بخمس مناطق مهمة:

 - ليوبليانا

هي عاصمة سلوفينيا، وهي ليست معقدة كما قد يوحي الاسم، بل هي مكان هادئ غني بالهندسة المعمارية التي تعود إلى فترة الباروك، الأمر الذي يجعلها تبدو كأنها واحدة من المدن التي وردت في روايات القرن التاسع عشر. بالإضافة إلى هذا، تحظي المدينة بأهمية تاريخية حيث كانت يوماً عاصمة كارنيولا التي كانت تخضع لحكم هابسبورغ الملكي، كما تقع بين البحر الأدرياتيكي ومنطقة الدانوب، مما يجعلها جزءاً من طريق تجارية رئيسية في العصور القديمة.

 

- ماريبور

واحدة من أكبر المدن بسلوفينيا. تتمتع بالساحات الجميلة، لا سيما ميدان القلعة أو «كاسل سكوير» والميدان الرئيسي (ماين سكوير)، الذي يتميز بعمارته القديمة. علاوة على ذلك، تتجسد هنا كل معاني الأناقة والرقي فيما يتعلق بمعاملة الناس والخدمات التي يقدمونها للزوار.

 

 - بحيرة بليد

قد تكون واحدة من أكثر الوجهات السياحية شعبية في البلاد، تقع على بعد 35 كلم من مطار ليوبليانا الدولي، وليس ببعيد من جبال الألب جوليان. تتمتع الجزيرة بكثير من المباني الجذابة، أهمها كنيسة «أسمبشن أوف ميري»، التي يمكنك الوصول إليها بقارب خشبي يطلق عليه السكان «بلنتا».

 

 - حديقة تريغلاف الوطنية

تقع في المنطقة الشمالية الغربية من البلاد، وهي المكان المفضل لكثير من السياح، سواء للمحليين أو الأجانب، لا سيما في فترة الصيف. تأسست الحديقة في عام 1981، ومنذ ذلك الحين تشهد تدفق عدد كبير من الزوار سنوياً. وما يضيف إلى سحرها، موقعها أعلى قمة جبال جوليان آلب الشهيرة، حيث يمكن الاستمتاع بالطبيعة في أفضل حالاتها.

 

- سوكا

يمتد نهر سوكا من حديقة تريغلاف الوطنية إلى نوفا جوريكا بين جبال الألب، ويبدو عنوانًا مغريا لعشاق الرياضات التي تزود بجرعات عالية من الأدرينالين، لا سيما الطيران الشراعي والتجديف. لكن في حال الرغبة في ممارسة النشاطات التقليدية، فإن وادي سوكا يتضمن مسارات المشي، ويحلو هناك ركوب الخيل وصيد الطيور.

 

- كهف بوستوجنا   من المعالم التاريخية في سلوفينيا يقع في بوستوجناو هو من المناطق التي يجب على اي سائح ان يزورها. هو عبارة عن نظام من الكهوف تحت الأرض المنحوتة عبر مرور الزمن من طرف الطبيعة كما أنها تعتبر موطن لبعض الحيوانات. الجدير بالذكر انه يوجد قطار كهربائي بداخلة يستطيع السائح استخدامه لكي يستكشف ويرى الكهف بكل سهولة دون تعب والتقاط الصور ايضا.

 

- قلعة بريدجاما   قلعة جميلة صامدة منذ 700 سنة تعد من المعالم التاريخية التي تستقطب ملايين الزائرين الى سلوفينيا. كما أنه من أجمل ما تحتويه القلعة هو الخندق الذي أستخدم لقرون خاصة عند تعرض القلعة لحصار.

 

- فوغل

جبل «فوغل»، الذي يبلغ ارتفاعه 1922 متراً، ويمتد عبر طول وعرض سلوفينيا. ويتوفر هنا «التلفريك» الذي ينطلق من بحيرة بوينج ليأخذك إلى أعلى حيث يمكن مشاهدة مناظر بانورامية لمنطقة فوغل، علماً أنه يتمتع بشهرة كبيرة في مجال التزلج، الأمر الذي يجعله مناسباً أيضاً للسياحة الشتوية.


صور مرتبطة

أترك تعليقك